Blogger templates

حديث القلم ,,

الصديق الدافئ هدية السماء إليك ..
هل يجب ؟!
الثلاثاء، 4 يناير، 2011 by seldom pen in التسميات:


اليــوم كنت أفكَر بيني وبيني ..

في اللحظات التي نقع فيها بمواقف تتعب القلب .. وترهقه ..

حتى نصل إلى مرحلة لا نستطيع فيها حمل كل ذلك الثقل الذي أصابنا بمفردنا ..

هل يجب أن نشارك " الأحبة " بعضاً من ثقل ما في قلوبنا ؟!

هل يجب أن نشتكي لهم .. ونبوح بكل ما نشعر به , وما يتسبب لنا بعصرات مؤلمة في القلب ؟

غـايتنا ..

أن نُريح قلوبنا .. أن نسمع كلمات حانية منهم تخفف من ذلك الثقل ..

لكن المشكلة حينها .. أننا حمَلناهم ثقلاً فوق أثقالهم !

لا أعلم لما .. لكن دار في ذهني الكثير من هذه الأفكار ..

حتى قررت أن لا أشكي لأحد

" مع أني في العادة لا أشكي لأحد "

- نادرة تلك المواقف التي تجعلني أشتكي -

وحتى إن أشتكيت , أكتفي بإخبارهم ظاهر الأمر , وأحتفظ بعمقه لنفسي ..

لكني الآن قررت أن لا أفصح حتى بظاهر الأمر ..

فأنا حينما أشكي لشخص ما سيكون الحال إحدى أمرين :

إما أن يكون من أشتكيت لهُ في حالة من السعـادة والفرح , وبشكواي له أعكَر صفو ذلك الفرح الذي يعيشة ..

وإما أن يكون في حالة من الإرهاق بسبب هموم أو مشاكل في قلبه .. وبشكواي أزيد الثقل ثقلاً عليه ..



لمــاذا نشكي للناس ؟!

ولدينــا رب السموات ..

متى ما أردنا أن نشكي .. ونبكي .. وندعو .. ونرتجي ..

مددنا أكفَنا .. ووصلنا للسماء بها ..



صدقاً ..

هل يجب أن نكتفي بمشاركة الناس أفراحنا فقط ؟

ونبقي أحزاننا حبيسة أرواحنا ولا نبوح بها لأحد ؟

سؤال كثيراً ما أتردد في الإجابة عليه , وتتقلب إجابتي بين القبول والرفض بين حين وحين ..

أنتم ما رأيكم ..

هل يجب ؟ أم لا يجب ؟

  1. أوافقك
    دائما وقبل أن أهم بالشكوى لأحد .. أتذكر بأن الناس لديهم مايكفيهم،
    وأتذكر أن هناك خالقًا يسمع الشكوى ويلطف بعباده :)

  1. حقيقة..بعد سلسلة إحباطات وصدمات من ناس كثير..صرت أفضل أحتفظ بهمي لنفسي لأن محد صار يسمع ويحن ..

    الله وحده العالم بحالنا ..

    لا يجب...الناس لمن تشوفج مستانسه تحب تيلس معاج من يشوفونج متضايقة يختفون ..

    ماغير نشكي لله ..اهو اللي يغير وما يتغير

    كوني بخير :)

  1. أتمنى منكم ان تكون المواضيع بين فترة وفترة

    مثل كل يومين او كل ٣ ايام افضل من كونها يوميا واحيانا الاحظ كثرة في التدوين : ) وجذي حرام لان في مواضيع ضاع حقها
    وما خذت اهميتها في الردود والاطلاع

    ______ هي تبقى ملاحظة وبالتأكيد لأن قلمكم يستحق المتابعة

    شكراً

  1. عزيزتي

    من رايي الشخصي ان الانسان يجب ان يشتكي للانسان المناسب
    الذي نعلم انه وان اثقلنا عليه فانه سيكون المناسب لارشادنا ونصحنا وان يساهم في الدعاء لنا

    ان حاول البشر كتم ما بهم من هموم فانهم من الممكن ان يعانون من امراض مختلفة منها نفسي ومنها عضوي
    والمعروف ان الحديث بصوت عالي عن همومنا يساهم بتقليل الضرر علينا

    ونعم بالله فهو الواحد الاحد الذي نتجه له في نجوانا
    وجميل ان يكون معنا آخرين يدعون لنا ايضا من اصحاب القلوب البيضاء

    والدعاء الجماعي افضل من الدعاء من شخص واحد
    فان الله يحب سماع عبده بالتضرع والمغفرة

    تحياتي

  1. الامر ليس بقاعده .. لها قوانين متى وكيف واين

    براي اننا نبوح بما يثقلنا .. فنرتاح لفتره لكن سرعان مايعود ذات الشعور الينا وربما اسوء منه

    وكما ان الحياه لا تخلو من التقلب
    :)

    كوني بخير دائما و ابدا
    و شرك الله صدرك ورزقك الطمأنينه :)

  1. BookMark ..

    ونعم بالله الواحد الأحد ..

    لنا التفكير ذاته

    =)


    شكراً لكِ عزيزتي..

  1. ~أم حرّوبي~

    حقاً قد يكون ما قلتي سبباً لتحتفظي بهمكِ لنفسكِ ..

    كنت بين حين وحين حينما أشعر بالضيق الشديد اقول ذات العبارة
    " الله وحده الذي يعلم بما تخفي القلوب , ويلطف بها "

    ونعم بالله

    =)

    شكراً لكِ عزيزتي ..

  1. كاتب فرح

    =)

    تسعدني ملاحظاتك ,

    الحقيقة أنا في العادة لا أكثر من التدوينات المتتالية , وفي العادة يستغرق الأمر مني لكتابة موضوع أسبوع أو أسبوعان ..

    لكني في هذه الفترة كنت بحاجة جداً لأفرغ بعض الشحنات بداخلي , ولم أجد سوى مدونتي ..

    ولأنني سأنقطع من الأسبوع القادم ما يقارب الأسبوعان عنها .. أريد أن أفرَغ كل ما بداخلي فيهاالآن ..

    =)

    شكراً لك لتواصلك الدائم ..


    تحياتي لك ...

  1. Manal

    كنت دائماً حينما تضيق الدنيا رغم وسعها , الجأ لصديقتي الغالية ..
    والتي أثق كل الثقة بأنها ستستقبلني دائماً بالأحضان , وأني سأبوح ببعض ألمي إليها ..

    أعلم بأن التفاعلات التي تبقى حبيسة الداخل ستسبب لي ما لا حاجة لي به , لذلك انفَس عن ألمي بترجمة مشاعري التي تخنقني حروفاً أكون قد أطلقت صراختي في عمق كل حرفٍ منها ..


    =)

    شكراً لكِ عزيزتي ..

  1. رُوحٌ ضَائِعَه...

    نعم ليست بقاعدة

    لكن العقل أحياناً يصاب بنوع من
    إنعدام التفكير بحقيقة الأمور !

    فيصبح لا يدرك , ماهي الأمور التي يجب فعلها من التي لا يجب فعلها ..


    =)

    شكراً عزيزتي لدعواكِ الطيبة

    أسعدني مروركِ ..

  1. من ابداع الى ابداع احلى
    ووايد كتابابج حلوه ومعبره

  1. نعم يجب .. فأنا عندما أعاني من هم ..
    اتوجه لصديقتي من دون اي تفكير ..
    فبذلك أزيل جبال من فوق رأسي ..
    وأنا افعل ذلك لأني أحبها أن تشكو همها لي ..
    تزيح عن كاهلها كل ما يرهقها ..
    تبث شكواها لي حتى تتطاير مع ذرات الهواء عندما تنطق بها ..
    فالهم يولد هموما أكثر منه ..
    وهذا مالا أرضاه لعزيزتي ..
    تحياتي ..

  1. ... البوح يحتاج الى مهاره
    ليس كل امر يشتكى منه..
    ولا كل امر نشتكيه الى ...

    الشكوى فن..
    ولكن .. هناك اناس تكون شكوانا لهم نظرة..او كلمة .. او حتى حركة معينة
    فيعرفون مكنونات انفسنا ..ويحملون معنا جزءا مما يؤرقنا.. فهم من نسعد بتواجدهم في وقت الحاجة..

    واحذري عزيزتي من الشكوى الى العباد في امور الدنيا.. فليس الامر لهم ولابايديهم..انما هو تدبير العزيز الحكيم..

    اجعلي صلتك بالله اقوى واشتكي اليه
    فنعم المولى ونعم النصير..

    تقبلي مروري..

  1. نسيت أكتب تعليق :
    رايي في تهافت المواضيع كتبته
    وجدير بالذكر ان قلمكم ذو موهبة جميلة جداً وحروف مستقلة قوية

    ______

    الأجمل :
    أن يكون الحرف مصدر الـ راحة لكم
    وانه تفريغ لـ هم وغم
    والله يبعدهم عنكم

    وقد تكون فترة التوقف هي الأنسب حتى تعاد ترتيب الأحرف
    من "الألف إلى الياء" كما كانت فتزهر دنياكم

    شكراً

  1. صباآح الخير :)
    أنا أرى أن كثرة الكتماآن تولد الانفجاآر ،،
    البوح والتحدث لشخص مقرب له دور كبير في تخفيف ما نعانيهـ ~
    ولا تنسي أن التحدث للشخص المناآسب يحل المشاكل ويريح النفس في أغلب الأحياآن ~
    هذه هي الصداقة الحقيقة والرابط الحق ..
    أما الذين يشاركونكِ أفراآحكِ دون أحزانكـِ .. فببساطة لا نسميهم أصدقاآء !
    مدونتكـِ رائعة ~
    تقبلي تواآجدي الأول ;)

  1. موضوع رائع جدا...

    عن تجربة خاصة..لم أعد أثق في أنه يجب أن أشكي همومي أو ما أمر به من قسوة الأيام لأحد...فإما كما ذكرتي أنه قد يكون مهموما فأثقل كاهله...أو أن يكون سعيدا فأتعسه بهمي...أو أن الصورة في ذهني ليست واضحة فأشكي همي لمن ليس أهلا للثقة فيخون الأمانة يوما ما ويفشي أسراري أو يشمت بي.....ولكن أعتقد بل و أؤمن بأنه لا يوجد طريق للشكوى أفضل من التوجه لله تعالى باخلاص وحب ..فهي الحل الأمثل لكي نخرج ما في قلوبنا وندعي الله بصفاء حنى نجد حل لما نحن فيه...

    دمتي بود:)

  1. سؤال قد يعتبر محير للغالبية .. وقد يمتلك البعض الاجابة الواثقة عليه بنعم او لا
    وقد يجيب البعض بتخبط او بتحفظ

    فالحالات تختلف .. والنفوس تختلف

    عن نفسي
    لا أستطيع الكتمان .. ولابد أن أفرغ مهما كتمت همومي ومايضايقني بغض النظر عن طريقة التفريق والأسلوب

    فانا أومن بأن الصديق الذي يشاركني افراحي لكي يكون صديق حقاً لابد أن يشاركني احزاني وهمومي

    وفي نفس الوقت أنا أومن بأن كلاً لديه ثقل في كاهله وفي صدره

    ليس بالضروري أن أشكي واثقل الطرف الأخر
    بقدر ماهو ضروري أن ألتمس إحساس الطرف الأخر بي .

    ورغم رأيي الذي اوردته
    إلا أنني أصبحتٌ مثلكِ تماماً مؤخراُ

    ولا أعلم لما
    لكن كلي ثقة أن هناك ربٌ عظيم يعلم مايثقل صدري وإليه المشتكى

    .
    .
    لا اركِ الله حزناً ولاهماً ولاضيقة

    :)