Blogger templates

حديث القلم ,,

الصديق الدافئ هدية السماء إليك ..
عدَ تنـازلي + !!
الأربعاء، 12 يناير، 2011 by seldom pen in التسميات:


سلامٌ من الرحمن على الجميع ..

من داخل البلاد وخـارجها ؛)



أشعر بأني مشتاقة جداً إلى هنــا .. كم يوماً غبت .. يوم .. إثنــان ... بل هم سته !

وكنت في الآونه الأخيرة لا أكفَ عن الكتابة هنا .. لكن الظروف تحكم الإنسان ..



" الإختبارات تطرق الأبواب بمطارق من حديد "

لمــاذا مطارق من حديد !!

لأنها تتعمد إفزاعنا , لكني لن أفزع , فقد أعرتها الأذن الصماء ..
" لأني معتادة عليها جداً "

PP =



يــاااه .. أجمل شعور هو ذلك الشعور بأنك تخطو الخطوات الأخيرة نحو النهاية ..

بالرغم من أن بعض النهايات مفزعة ..

إلا أن هنالك نهايات مفرحة ..

نعم .. أنا الآن أعدَ الأيام عداً تنازلياً ..

أعدها لكوني في نهاية العدَ .. سأصل إلى نهاية المطاف ..

" فــأنا الآن في سنة التخــــــــرج "

التخرج .. التخرج ..



الكلمة ترنَ في داخلي تاركةً ألف وقعٍ ووقع ..

الكلمة .. تجعلني أعيدُ طي أياميُ منذُ أن بدأت مشوار الدراسة في طفولتي ..

أحياناً أشك في الحقيقة " أحقاً سأتخرج ؟! "

أكيد .. أكيد .. !

وحين ينادينا الدكتور أو الدكتورة في القاعة :
" بنــات سنه رابعة "

ألتفت .. لكوني أشعر بأني أبحث عنهن ! عن من يتحدثون عنهن ..

غير مصدَقة بأنهُ يعنينا نحن بذات أنفسنا .. فألتفتُ على صديقاتي وأقول :

" تتخيلون أن الدكتور يقصدنا أحنا !! "

ليثار جنون كل واحدة منهن في داخلها ..

" فهن أيضاً غير مصدقات بأنهن على آخر عتبات الدراسة "



وبين حين وحين .. أسمع من بعض أهلي عبارة :

" أييي شعليك , بتتخرجين مين قدَك "

لأخفي أبتسامة عرضها عرض السماء ..

أقف .. أبحث في عمق الكلمة مرَة أخرى ..

بالرغم من أن لها معاني تسرَ القلب .. إلا أنها تحوي ما يؤلم قلبي أنا ..

فأنا سأشتاق للكثير .. الكثير ..

لا أستطيع عدَ ما سأشتاق لهُ هاهنا ..
=")
لكنه الكلمة تثير المدامع فيني ..
" ومالذي لا يثير مدامعي أنا !! "
...


سأتوقف عن التدوين حتى تنتهي إختباراتي التي ستستغرق أسبوعين ..

سيتوقف عقلي عن جمع الحروف وخطها , وسيكتفي بجمع الأرقام والرموز والمعادلات والنظريات والبراهين .. الخ

لا تنسونا أحبتي من خالص الدعوات .. لي وللجميع ..
=)
...


أممم لم أنسى قصة الــ " !! " التي أدرجتها من ضمن العنوان ..


في الحقيقة خططت بعض الكلمات كصياغ قصة ..

وتوقفت في المنتصف , رغم أن الفكرة التي أردت إيصالها كانت في عقلي , لكن لا أدري من الذي

دخل عقلي وخطف الفكرة من رأسي .. ولم أبحث عن أخرى لضيق وقتي ..

لذلك .. قررت أني أدرج القصة الناقصة وأترك مهمة إكمالها لكم , أريد أن أرى

الإتجاه الذي ستتخذونه في مجرى القصة ..

=)

لا أجبر أحد أبداً .. لكني فقط أحببت فكرة أن أرى العمق الذي ستتجه لهُ أقلامكم ..

ولكل من سيكملها .. لكم كل الحق في إدراجها في مدوناتكم ..
وهاهي قصتي الناقصة بين أيديكم :

علا الصراخ أرجاء المدينة ..
سألتهم : ماذا جرى ؟
فأجابوني : قد عادت السفينة ..
قد عاد جمعٌ ظنناهم غرقوا ..
فأيقنا أن تلك الإشاعات حيلة !
ذهبتُ حيثً الحشود قد اجتمعوا
فرأيت جمعاَ .. وطوابير طويلة ..

ما بالهم ؟!
ما قضيت أصحاب السفينة ؟!


ولأننا عرب ..
ينتابنا الفضول .. ونشعر بالعجب !
زاحمت الصفوف حتى أقترب ..

لنقطة فيهـا أرى وأسمع ..
وأحلل الأمور وللتفاصيل أجمع ..
حتى وصلت .. ورأيت بعض العيون تدمع !

.

.

.

ترى على يد من ستكون النهــاية ؟!
=)

...........


لن أنشر التعليقات إلا بعــد إسبوعين ..

أتمنى أن أرى إبداعات أقلامكم أحبتي =)

وعذراً لتقصيري في زيارة مدوناتكم ..


حتى حين .. كونوا بخير ..

  1. الله يسهل عليج
    هانت ما باقي شي ;)
    ايه الاشتياق .. على كثر ماتبين تتخرجين على كثر ما راح تشتاقين للأيام هذي

    القصة
    امممم
    شرايج نسمع منج النهاية؟ ;)

  1. ان شاءالله الله يسهل عليكِ الإختبارات .
    و ينتهي تعب الدراسه و يبدى تعب العمل

    /

    موفقه

  1. ربي يوفقج وتييبين أعلى الدرجاآت ~
    وتفرحين & تفرحينا معاآج
    ،
    ننتظر تدوينة فرحة التخرج
    ;)
    ~
    كوني بخير غاليتي

  1. الحمد الله ..

    الدعاء وسيلة لقضاء الحوائج + الإخلاص بالعمل والسعي لإجله ..

    من أدعية فاطمة الزهراء عليها السلام لقضاء الحوائج :
    وكان من دعائها سلام الله عليها: (اللهم قنعني بما رزقتني، واسترني وعافني أبدا ما أبقيتني، واغفر لي وارحمني إذا توفيتني. اللهم لا تُعْيِني في طلب ما لم تقدره لي، وما قدرته علي فاجعله ميسرا سهلا. اللهم كافِ عن والدي وكل من نعمه علي خير مكافأة. اللهم فرغني لما خلقتني له، ولا تشغلني بما تكفلت لي به، ولا تعذبني وأنا استغفرك، ولا تحرمني وأنا أسألك، اللهم ذلل نفسي في نفسي، وعظم شأنك في نفسي، وألهمني طاعتك، والعمل بما يرضيك، والتجنب مما يسخطك، يا أرحم الراحمين.)

    وأيضاً للفرج من الحبس والضيق :
    كان من دعائها عليها السلام: (اللهم بحق العرش ومن علاه، وبحق الوحي ومن أوحاه، وبحق النبي ومن نبّاه، وبحق البيت ومن بناه، يا سامع كل صوت، يا جامع كل فوت، يا بارئ النفوس بعد الموت، صل على محمد وأهل بيته، آتنا وجميع المؤمنين والمؤمنات في مشارق الأرض ومغاربها فرجا من عندك عاجلا بشهادة أن لا إله إلا الله، وأن محمدا عبدك ورسولك صلى الله عليه وعلى ذريته الطيبين الطاهرين وسلم تسليما)

    وإليكم رابط للمشاهدة :
    http://www.youtube.com/watch?v=kb2grqp6XSw

    موفقين

  1. ياحبيبتي عسى الله يوفقج وانشالله ترجعيلنا
    عقب اسبوعين بكامل الهمة والنشاط


    موفقه غلاي:***

  1. أصحاب السفينة أُغرقوا
    فالبحــر قد رفض الضغينة

    كل الأنام تعاركوا وسط المحيط
    وجرى الجميع تقارعوا
    نصف قد برى في القبو
    ونصف قد علا سطح السفينـة

    وما إن أبحـروا حتى ارتووا من ثقبها
    وجنوا على من كان في ظهر السفينة

    فتقاذفوا وتهالكوا
    لكن بحمد الله مازالت قلوب الخير في أيدٍ أميـنة
    فتواصلوا كي يرجعوا للبر
    وتعلموا من تلك أشياءاً ثمينة

    وفي استقبالهم ذرفوا دموع الأمس
    على ما حل في ظهر السفينة

    ياليتهم قد عاونوا أخوانهم
    لتعم أجنحــة السكينة


    ________


    كتبتها وقد استوحيتها من من حديث نبي المرسلين "محمد" عليه الصلاة والسلام
    ________

    موفقين يارب في امتحاناتكم وتخرجكم
    وفي كل يوم
    حياة جديدة
    وعمر جديد يحمل معه الكثير من الـ أمل والطموح ومحاسبة النفس

    شكراً Pen

  1. بالتوفيق وان شاء الله تبشرينا بالنتايج الحلوة نبي تخرج بدرجات عالية :)

  1. أهم شي توقفين عن النت..
    مصلحتج تهمنا ولو انا بنوله عليج..
    الله يوفقج وان شاء الله يارب تبشرينا بالنتيجة الطيبة اللي تسر وترفع الراس..
    وتكون السنة الرابعة ختامها مسك..

    :)

    بانتظار البشاير..

  1. وعليكم السلام يالغالية
    وموفقة يا رب
    بكل خطوة
    وبالاخص اللحظات الاخيرة

    الحلوة الي تفتح افاق كبيرة

    الله يحقق امانيك

    وتفكري دائما
    خطوة النهاية تليها خطوة بداية لدرب جديد

    :)

    موفقة

  1. أحلى شعور .. شعور التخرّج :D


    موفقة بالامتحانات .. وعسى الله يكتب لج اللي فيه الخير


    بداية القصة جدا جميلة .. سأحاول ولكن لا أعدك ;)

  1. الله يوفقك دنيا واخره
    ويارب تتخرجين وتكوني بأعلى انبساط :)

  1. بالتوفيق عزيزتي

    طمنينا عليج :)

  1. BookMark

    =)

    ويارب يسهل على الجميع

    إيييه يالأشتياق ..

    " وفي قلبي واحة من الإشتياق لكل شيء "


    أممم القصة أعتقد بأني لا أستطيع أن أسمعكِ نهايتها ؛)

    خلص الحبر مني p؛

    شكراً لكِ ..

  1. منصور الفرج ..

    =)

    شكراً لدعواكم الطيبة ..

    وأنتم كذلك ..

    تحياتي ..

  1. غمـازهـ

    =))

    يــااه .. كم أتمتى ذلك حقاً ..


    حقاً حقاً .. أثرتي الحماس فيني حينما قلتي بأنكِ تنتظرين تدوينة التخرج

    " ما أصدق أن هذا اليوم راح يجي "

    ؛))


    وأنتِ كذلك عزيزتي ..

    شكراً لجمال مروركِ ..

  1. Multi Vitaminz

    بالطبع هو كذلك ..

    شاكرة لك ما تضيفهُ دائماً في ردودك ..


    =)


    شكراً بأتساع الأرض ..


    تحياتي ..

  1. سلة ..


    الحمدلله رب العالمين ..

    ؛)

    عدت سالمة غانمة ..

    شكراً لكِ يا غالية ..

  1. كاتب فرح

    =)


    جميــلة جداً كلماتك ..

    والأهم من كل ذلك , العبرة في نهاية الحكاية ..

    وكنت الوحيد الذي قام بأكمالها ,

    فلك جزيل الشكر =)

    ...

    أتمنى ذلك صدقاً ..

    شكراً لك مرة أخرى ..

  1. Sweet Revenge

    يااارب

    من بؤك لباب السمــاء ؛)


    شكراً لكِ ..

  1. مي ..


    سمعت كلامك , وبس كنت أزوره أيام اللي ما عندي أختبار ؛)

    ويارب تكون الخاتمة مسك

    =)

    شكراً من القلب لكِ عزيزتي ..

  1. Manal


    شكراً لكلماتكِ الطيبة ..

    ويارب يحقق أماني الجميع ..

    ولن أنسى ذلك أبداً ..

    فقد أخطو خطواتٍ جديدة , مع أول خطوات النهاية ..

    =)

    لكِ أرق تحية ..

  1. لولا الأمل

    لم أتذوق طعمة بعد ..

    لكني أعتقد بأن له لذَة خاصة به وحده

    ؛)

    شكراً لدعواك الطيبة ..


    بأنتظار حكاية قلمك متى ما شئت ..

    تحياتي لك ..

  1. حنان

    أهلا بكِ عزيزتي ..

    ويوفقك ويوفق الجميع يارب ..

    وتفتح لكِ أبواب السعادة في الدنيا والآخرة كذلك

    =)

    شكراً لكِ ..

  1. Engineer A

    =)

    أنا بخير الآن


    شكراً لكِ