Blogger templates

حديث القلم ,,

الصديق الدافئ هدية السماء إليك ..
سأعود من أجل تفاحة !
الثلاثاء، 7 ديسمبر، 2010 by seldom pen in التسميات:

سـأعود مجدداً " رغم أني لم أغب "
" فقد أخبرتكم بأني لا أدري غيابي كم سيمتدَ "
ويبدوا أنهُ سريعاً ما أنتهى ..
نعم .. سأعود للتدوين من أجل تفَــاحة ..
=)
..................
.. كنت منذُ الصَغـر لا أحب التفاح , كان أبي يأتي لنا " بصحن الفاكهة " أنا وأخوتي حينما كنا صغاراً ..
وكان يُجبرنا على أكل ما يُعطينا من أصناف " من أجل صحَتنا "
وكنت أخاف أن يأتي دوري في أكل التفاح " فأنا لا أحبه "
والمشكلة بأني لا أستطيع أن أقول لأبي " لا أريد " فقد كنت أخجل من قول ذلك ..
المهم أنهُ كان يعطيني قطعة من التفاح ..
وينظر لي حتى أأكلها , لذلك كنت أضعها في فمي مرة واحدة وأأكلها مجبورة وأشعر برغبة بالبكاء بعدها , وأحياناً أرميها بدون أن يراني أبي ..
" كبِرت " وأصبح ما أأكله على حسب رغبتي , وكلما تذكَرت مواقفي مع التفاح وأنَي أُجبر على أكله , أشعر بأني
" أكرهه بشدة "
لا أعلم متى كانت آخر مرَة أكلتُ فيها تفَاحة .. أممم ربما حينما كان عمري عشر سنين !
اليوم في المدرسة ..
أخبرتني " ن " بأنها أحضرت شيئاً لي .. غابت .. وعادت " بتفاحة " !
في الحقيقة أبتسمت .. وأخبرتها سريعاً بأني " لا أحبها "
" ولو كانت تعلم سبب عدم حبَي لها لضحكت ؛) "
لكني أخبرتها بأني سأحاول أكلها ..
" أحببت كوني أمسك تلك التفاحة بين يدي "
" وأحببت كونها منها "
في المغرب .. تذكرت أمر تفاحتي العزيزة , وعزمت على أكلها ..
أريتٌ تفاحتي " المقلفة " أختي .. تعجَبت وقالت لي : لكنكِ لا تحبينها !!
لكنني أخبرتها بأني سوف أأكلها ..
أمسكتها .. وشعرت بأن شكلي " خطأ " وأنا أمسك التفاحة !
" ضحكت على نفسي حقاً "
لم أرد قصَها .. بل أردت غضمها بأسناني " فقد كان ذلك سبب من أسباب إعطائي التفاحة ؛) "
" وأختي تقول : لا تُجبري نفسكِ على أكلها .. وأنا أقول : بل سآكلها "
" الحمد لله لم تتكسر أسناني كما ظننت مع أول غضمة "
لكنها آلمتني , وشعرت بأني لا أعرف كيف يأكل الناس التفاح عادة ؟!
" عجــيبة !! "
أممم .. أكتشفت أني لا أحب قشر التفاح أبداً أبداً .. أما طعمها من الداخل فلا بأس به ..
خصوصاً هذه التفاحة .. فلها طعم السكر " مع أني لم أجرَب طعم التفاح إلا حينما كنت صغيرة "
ربما السبب يعود لصاحبة تلك التفاحة ؛) فعلى حدَ قولها : أنها سكَرة ..
" يبدو أنكِ أصبتي تفاحتي بقليلٍ مما عندكِ "
لكـني لم أستطع أكلها كلَها .. أكتفيت بأكل نصفها ..
وحينما توقفت عن أكلها .. قالت أختي : يعتبر إنجاز بأنكِ أستطعتِ أن تأكلي هذه الكميَة منها , ربما تكون " ن" سبباً لتحبي التفاح الآن ..
أمممم
لا أعتقد .. لكني سأحاول أكلها .. كلما شدَني الحنين لذلك اليوم ..
=)
شكراً على التفاحة يـا " ن "

  1. هههههههههههههه

    أظحكتني التدوينة و رسمت السعادة على وجهي ... :)

  1. الحمدلله على سلامتج :)

    نشكر "ن" من الأعماق لإعطائك التفاحة وعودتك ;)

    أما كرهك للتفاحة
    أعرف هذا الشعور
    قد تكون الذكرى القديمة مرتبطة بكره أو حب الأشياء،
    ولكن بعد تجربتها من جديد تدركين كم كنتِ مخطئة ;)

  1. يمم ..التفاح من ألذ الفواكه P: !

    حسناً ، أعترف إنني تناولت بعض الفواكه بعد رفضي تناولها لأنني لا أحبها ..بعد أن تناولتنها أكتشتف إنها لذيذة ^^ وإنها تروق لي ..!

    مثل الجريب فروت ، الباشن فروت ، الكيوي ^^
    حياة بطعم بالتفاح السكري أرجوها لك

  1. هههههه
    أحببت الحركة كثيرا...
    خير ما فعلت...
    عندما أنظر للتمر دائما اتذكرك...
    عجيبا كيف لاتحب التمر وهي حساويه...
    دائما ما يراودني هذا السؤال...
    ربما عندم تصبح غلاوتي مثلها...
    اهديك تمرا يوما ما ...
    تحيتي .. طالبتك ...

  1. اششعر بسسعآده تغمرني جداً حينمآ اقراء سطورك لا اعلم لمآذا ؟
    وهنيئناً لك على التفآحه
    استمري كما انتي بروعتك
    تحيآتي
    مشمومه

  1. قطرة وفا

    أهلاً بكِ ..

    أتمنى أن ترتسم السعادة على وجهكِ دائماً ..

    شكراً لمرورك الجميل

    =)

    أرق تحية ..

  1. BookMark

    أهلاً بالغالية ..

    الله يسلمك يارب =)

    " أتمنى أن تقرأ الشكر بنفسها ؛) "

    حقاً .. أعتقد هذا وبشدة , كوني قد جربت هذا الأمر ؛)

    أمم ربمـا ..

    بعد تفاحتين وثلاث تفاحات ..

    أحبها بجنون " من يدري! "

    =)

    شكراً لكِ عزيزتي ..

  1. حنان

    أهلاً بكِ

    أممم لم يصل بعد لهذه المرتبة بالنسبة لي ؛)


    حقاً .. غريب أمرنا , كيف نحب بعض الأشياء بعد تجربتها للمرة الخامسة ربما !

    وكذلك أنتِ =)

    شكراً لكِ ..

  1. Ink is not dry ..

    أهلا بصديقتي الصغيرة =)

    أحببتها كذلك أيضاً ؛)

    ههههه ..

    "لهذه الدرجة أمري غريب "


    إذاً يجب عليكِ أن تعطيني تمراً حين تريني المرة القادمة ..

    " أم أنكِ تشكين بأمر غلاوتكِ عندي ؟! "

    =)

    أرق تحية لروحكِ غاليتي ..

  1. مشمومة

    يــااه يا مشمومة ..

    =)

    متأكدة أنكِ أحببتي الأسم الذي لازلت أناديكِ به ؟!


    أتمنى أن تكوني سعيدة دائماً في حياتكِ , وليس فقط حينما تقرئين سطوري =)


    شكراً من القلب لعبورك الجميل
    ولعبق الريحان الذي عطرتي به مدونتي ..

    =)

    كوني بخير , سأشتاق لرؤياكِ ..

  1. آه يآفاطمه لقد وضعت التعليق في مكآن آخر ارجو ان تعذريني
    نعم نعم احببته لكونك انتي من تناديني به
    وشكراً لتمنيك سعآدتي
    وانا اتمنى لك ذلك ايضاً
    واتمنى ان ابقى صديقتك الصغيره دومأ
    سأشتآق لك
    تحيآتي

  1. ولكم باك عزيزتي

    و مبروك على نص التفاحه فعلا إنجاز
    و الفال لما انبارك لك على التفاحه كلها

  1. شكرا لتلك التفاحة وشكرا ل"ن"

    ولكم باااك^^

  1. :)


    لانك تعرفينني جيدا .. فانني سأخبرك بأنني قد تركت تنقلي بين صفحات الانترنت من أجل أن أقوم بأكل تفاحه !



    :)



    بعد اشتهيت ..