Blogger templates

حديث القلم ,,

الصديق الدافئ هدية السماء إليك ..
كتبتها .. إلى الروح التي لم تولد بعد ...
الأحد، 13 أبريل، 2008 by seldom pen in التسميات:



ما أقســى أن تحـكي الأم لجنينـها بأن ....

ياصغيري .. رحـــل والـدك الآن فلن ....

تراه قربك حينما تبصر عيناك الزمن ....


..........................


ياصغيري .. لاتبكي حينها ولا تستأم ..

لا تجلس وحيدا .. لا .. لا تشعر بالألم ..

لا تزد جروحي جراحــا أبت أن تلتأم ..


..........................


أسمع صــوتك ياصغيري الحزين ..

أرى في عينيك دمع و لومٌ للسنين ..

أو تبقى وحيدا هكذا بلا أبٍ معين !!


..........................


والـدي .. أتسمــعني من تحــت التراب ؟

أما تـراني خــائفا أشعر.. بأضطــراب ؟

ضمني والدي وأفتح لي عند قبرك باب ..



..........................


أو ينعى الناعــي برحيلك قبل قدومي ..!

أويبكي الباكي لرحيلك حين وصولي ..!

أو تفرح.. أم تبكي أمـي عند وجودي ..!


..........................


أو أسكن دارك والدي ولست فيها .. ؟

أو أمشي في زوايا البيت وقد كنت تمشيها ..؟

أو أفعل ذلك كله ولا أبكي .. !

أعلم والدي .. نعم أعلم ..

فتلك أقدار قد خطها لنا الزمن .. كتبت لنا .. وها نحن الآن نقاسيها ..

. تمت .





  1. اردت ان ادرج في تعليقي هذا ،،
    مقطع اعجبني .. لكن الحيرة قد أصابتني ..

    فكل أسطركـ أكثر من مجرد رائعة ..

    عشت مع كلماتكـ .. وتعمقت في معانيكـ ..

    أعجبني كل حرف كتبتيه بقلمكـ أيتها الهمسة الرائعة .


    دمت دوما .

  1. من اجمل المدونات التي زرتها بالتوفيق

  1. من أنت وقد لُحت ملاكاً من دون جناحِ

    قال اليتم أنا والدنيا تسرق افراحي


    جميل ما كتبت يمينك يا اخيتي
    ومؤلم ايضاً ..

  1. رائع


    ومحزن في نفس الوقت ..

  1. إن لم تكوني قد عشت هذه المشاعر
    بصدق فأنت محترفة
    وإن كنت عشتها فقد أحسنت الوصف

    قلمك ذو رونق خاص
    تستحقين كل تقدير

  1. أبدأ من حيث انتهيتِ أخيتي وأقول:
    بل هي أقدار كتبها الله لنا فمن رضي فله الرضى

    أبيات مؤثرة واحساس اليتم لا شك صعب لكن يكفي كل يتيم أن نبينا محمدا عليه الصلاة والسلام نشأ يتيما فحفظه الله بعينه
    وتاريخنا ملئ بأبطال كانوا أيتامافسطروا في تاريخنا صفحات بيضاء

    بوركتِ وبورك قلمك